طلبت وزيرة البيئة والطاقة الفرنسية سيجولين روايال من المتاجر الزراعية الكبرى التوقف عن
عمليات البيع دون إشراف للمبيد العشبي الذي تنتجه شركة مونسانتو "راوند آب" في إطار حملة واسعة ضد المبيدات التي يمكن أن تضر بصحة البشر.

وكانت الوكالة الدولية لأبحاث السرطان التابعة لمنظمة الصحة العالمية قد قالت في مارس/آذار إن الجليفوسيت -وهو المادة الأساسية في مبيد راوند آب- هي على الأرجح مادة مسرطنة للبشر.

وأدى هذا التقرير إلى تصاعد النداءات من المسؤولين والمستهلكين على السواء لفرض حظر على المبيد.

من جهتها قالت شركة مونسانتو إنه ليس لديها أي علم بحدوث تغيير في تصريح التسويق الخاص بمبيدها، وإنه لا توجد أية بيانات علمية جديدة متاحة تشكك في سلامته.

المصدر : رويترز