قالت المنظمة العالمية لصحة الحيوان -ومقرها باريس- يوم الخميس إن ساحل العاج أكدت تفشي سلالة "أتش5أن1" الشديدة العدوى من إنفلونزا الطيور الشهر الماضي بين الطيور التي تربى في المنازل في بلدة بواكي بوسط البلاد.

وقالت المنظمة في بيان نقلا عن معلومات تلقتها من الأجهزة البيطرية الحكومية في ساحل العاج، إن انتشار المرض بدأ في 9 أبريل/نيسان الماضي، وكان سبب التفشي هو إدخال حيوانات مزارع جديدة ومخالطة أنواع برية.

ووفقا للمنظمة فقد أبلغت دول عدة في غرب أفريقيا عن حالات إصابة بإنفلونزا الطيور في الشهور الأخيرة خلال موجة عدوى تأثر بها أكثر من 35 بلدا على مستوى العالم. وشهدت الولايات المتحدة الخسائر الأكبر في أسراب الطيور.

المصدر : رويترز