أعلن وزير الصحة الكونغولي فيليكس كابانج أمس الثلاثاء، عن منع المستشفيات والأطباء الصينيين من العمل في الكونغو الديمقراطية بداعي عدم احترام القانون المحلي.

وقال كابانج في مؤتمر صحفي "أعلن منذ اليوم عن إغلاق جميع المؤسسات التي تمارس الطب الصيني"، مبررا ذلك لكون ممارسيه يعمدون إلى استعمال التحاليل المغناطيسية والمكملات الغذائية المحظورة في الكونغو الديمقراطية.

وأشار الوزير إلى أنه تم تسجيل العديد من الإخلالات، وأن الصينيين لم يحترموا أي قانون صحي مرتبط بفتح أو بعمل المؤسسات الصحية والصيدلية في البلاد.

المصدر : وكالة الأناضول