تجاوز عدد المسجلين للتبرع بأعضائهم في قطر مئة ألف متبرع، وذكرت مؤسسة حمد الطبية أن الفضل في ذلك يعود إلى حملة توعوية وتثقيفية تم إطلاقها خلال شهر رمضان الماضي، استمرت طوال أيام السنة.

وساعدت الحملة في زيادة عدد المسجلين للتبرع بالأعضاء في دولة قطر إلى أكثر من الضعف، إذ زادوا من 43 ألفا في مارس/آذار الماضي إلى أكثر من مئة ألف حاليا.

وواصل مركز قطر للتبرع بالأعضاء (هبة) طوال هذا العام حملته التوعوية، بهدف تسجيل متبرعين جدد في مراكز التسوق الكبرى، فضلا عن بعض المدارس والفعاليات الرئيسية.

المصدر : وكالة الأنباء القطرية (قنا)