نجح فريق من العلماء الألمان في تطوير اختبار بسيط يمكنه التنبؤ مبكرا باحتمال ومخاطر الإصابة بمرض السكري لدى المرأة عقب الولادة.

ويحدث سكري الحمل أثناء فترة الحمل، وعلى الرغم من أن أعراضه تختفي عادة بعد الولادة، فإنه قد يستمر مع بعض السيدات عقب الولادة لسنوات طويلة.

وقال الباحث مايكه كولر في جامعة التقنيات الحديثة في مدينة ميونخ الألمانية، إن الاستعداد الوراثي ومعامل كتلة الجسم يلعبان دورا في حساب فرص الإصابة بمرض السكري.

وعلى أساس عدة معايير، طور الباحثون اختبارا للكشف المبكر عن احتمالات الإصابة بمرض السكري في غضون خمس السنوات الأولى التي تعقب الولادة.

المصدر : وكالة الشرق الأوسط