قال أطباء يعالجون ممرضة أسكتلندية -كانت قد أصيبت بإيبولا في سيراليون العام الماضي ثم تماثلت للشفاء، قبل أن تنتكس حالتها بعد ذلك- إنها تعاني من فيروس الالتهاب السحائي في المخ.

وقال الأطباء أمس الأربعاء إن فيروس إيبولا لم يصب من جديد بولين كافركي (39 عاما)، لكنه ظل كامنا في جسمها منذ تعافيها منه، ثم ظهرت عليها أعراض سببت مضاعفات هددت حياتها بالخطر.

وقال مايكل جاكوبس استشاري الأمراض المعدية المسؤول عن علاج كافركي في لندن، إن الفيروس عاود الظهور حول المخ والنخاع الشوكي مسببا الالتهاب السحائي.

والالتهاب السحائي حالة مرضية تسبب خلالها أنواع عديدة من البكتيريا أو الفيروسات التهابا شديدا في الأغشية المحيطة بالمخ.

وقال جاكوبس إن حالة كافركي كانت حرجة، وإنها شارفت على الموت الأسبوع الماضي، لكن حالتها تحسنت بصورة مطردة ويبدو أنها ستتعافى.

المصدر : رويترز