تمكن جراحون أستراليون في مستشفى بريس بان من إعادة رأس رضيع يبلغ عمره 16 شهرا، بعد انفصاله عن عموده الفقري جراء حادث. وتعد هذا العملية الجراحية الأولى من نوعها في تاريخ الطب.

وقام فريق من الجراحين بإجراء عملية للطفل جاكسون تايلور استمرت ست ساعات لإعادة الرأس إلى العمود الفقري.

وبحسب الأطباء سيرتدي الرضيع دعامة لمدة ثمانية أسابيع للمساعدة على التئام الأنسجة والأعصاب بين رأسه وعموده الفقري.

المصدر : الجزيرة