أصدر الرئيس الروسي فلاديمير بوتين مرسوما يفسح المجال لخصخصة شركة "باشنفت" النفطية، إذ قرر استثناءها من قائمة الشركات "الإستراتيجية"، وهو ما يسمح ببيع حصة الدولة فيها البالغة 50%.

وقال وزير الاقتصاد الروسي أليكسي أوليوكاييف أمس الثلاثاء في تصريحات نقلتها وكالات الأنباء الروسية إن بيع أسهم الدولة في هذه الشركة "ممكن عمليا في النصف الأول" من العام الجاري.

وتريد الحكومة الروسية بيع حصتها في باشنفت في إطار خطتها للخصخصة الرامية إلى التعويض عن خسائرها الناجمة عن هبوط أسعار النفط. كما تدرس روسيا بيع حصصها في شركة "روسنفت" النفطية العملاقة وشركة "ألروسا" لاستخراج الألماس ومصرف "في تي بي".

المصدر : الفرنسية