فاجأ بنك اليابان المركزي الأسواق بالإبقاء على سياسته النقدية بدون تغيير، إذ كان كثير من المستثمرين يراهنون على خطوات جديدة لتيسير السياسة النقدية.

وقرر المركزي، اليوم الخميس، المحافظة على تعهده بزيادة القاعدة النقدية بوتيرة سنوية تقدر بثمانين تريليون ين (732 مليار دولار) كما أبقى سعر الفائدة السالبة الذي يطبقه على بعض الاحتياطيات التي تحتفظ بها المؤسسات المالية لدى البنك دون تغيير عند سالب 0.1%.

وصرح محافظ البنك هاروهيكو كورودا بعد إعلان القرار بأنه لا يفكر في تطبيق أسعار فائدة سالبة على الإقراض للمؤسسات المالية، وهو ما دفع الين إلى أعلى مستوياته خلال عام واحد تقريبا مقابل الدولار، وأعلى مستوى خلال خمسة أعوام مقابل اليورو، ما يسبب ضغوطا على الاقتصاد.

المصدر : رويترز