أصدرت وزارة المالية والاقتصاد الوطني الإيرانية سندات إجارة إسلامية بقيمة خمسة تريليونات ريال (145 مليون دولار وفق سعر الصرف في السوق الحرة) لتوسّع بذلك نطاق أدوات التمويل الحكومية وتوفر مقياسا للتسعير بات وجوده ملحا للشركات التي تصدر مثل هذه السندات.

وهذه هي المرة الأولى التي تصدر فيها الحكومة الإيرانية صكوك إجارة وتبيعها في سوق خارج المقصورة المعروفة باسم "فرابورس إيران".

وأدرجت الصكوك بتاريخ 16 مارس/آذار الجاري، وهي تدفع معدلات فائدة اسمية تبلغ 18%، وفقا لبيانات فرابورس.

 

المصدر : رويترز