أصدر الرئيس الأميركي باراك أوباما أمرا تنفيذيا يقضي بفرض عقوبات جديدة على كوريا الشمالية، ردا على تجاربها النووية والصاروخية خلال الشهرين الماضيين، وفق بيان صادر عن البيت الأبيض.

وقال البيان الأميركي إن العقوبات الجديدة التي طالت ممتلكات حكومة بيونغ يانغ وحزب العمال الحاكم، تأتي ضمن سياق "الرد على التجربة النووية، يوم 6 يناير/ كانون الثاني الماضي، وإطلاق صاروخ باليستي يوم 7 فبراير/ شباط الماضي".

وشملت العقوبات الجديدة -وفق البيان- زيادة القيود على التعاملات المالية، وتحركات العاملين بمجال المواصلات والتعدين والطاقة والخدمات المالية والصناعية، وأي شخص يعمل بالنيابة عن الحكومة أو متورط بانتهاكات حقوق الإنسان، أو القرصنة الإلكترونية لصالح الحكومة والمسؤولين عن الرقابة بكوريا الشمالية.

 

المصدر : وكالة الأناضول