قال مسؤول بارز في البنك المركزي الإيراني إن طهران تسعى لمعالجة مشكلة الديون المتعثرة في القطاع المصرفي، وتهدف لفرض قواعد أكثر صرامة لمتطلبات رأس المال، في إطار تطلعها لبناء روابط في الخارج بعد سنوات من العقوبات.

وقال بيمان قرباني عقيل أبادي نائب محافظ البنك المركزي الإيراني للشؤون الاقتصادية، على هامش مؤتمر في لندن، "نحن ملتزمون بالتصدي لمشكلة الديون المتعثرة من خلال تحسين الأوضاع الاقتصادية.

وقال قرباني إن البنك المركزي يسعى لتوحيد أسعار الصرف في السنة المالية الإيرانية 2016-2017 التي تبدأ في 21 مارس/آذار، وإن الاحتياطيات الأجنبية في "وضع جيد".

المصدر : رويترز