دشنت شركة رينو الفرنسية لصناعة السيارات أول مصنع لها في الصين، حيث وصلت متأخرة إلى هذه السوق التي تعد الأكبر عالميا في قطاع السيارات، لكنها تشهد حاليا تباطؤا كبيرا.

وقال رئيس مجلس إدارة الشركة كارلوس غصن -أثناء حفل في المنشآت الجديدة في مدينة "ووهان" وسط الصين اليوم الاثنين- "إنها المرحلة الكبيرة الأولى" لتطوير رينو في سوق رئيسية كانت شبه غائبة عنها.

ويتمتع مصنع رينو في ووهان -الذي أقيم في إطار شراكة مع الشركة الصينية الثانية لصناعة السيارات دونغفينغ- بقدرة إنتاجية تبلغ 150 ألف سيارة سنويا، وهو عدد يفترض أن يصل إليه تدريجيا.

وفي مرحلة أولى، سيقوم المصنع بتجميع السيارة "كادجار" بصيغة أدخلت عليها تعديلات طفيفة لجذب المستهلكين الصينيين الذين يميلون إلى السيارات الرباعية الدفع.

المصدر : الفرنسية