قال وزير الخارجية الإسباني إن إيران وإسبانيا تبحثان بناء مصفاة نفط عند مضيق جبل طارق، وذلك بعد يوم من رفع العقوبات الدولية التي فرضت عزلة اقتصادية على طهران.

وأوضح خوسيه مانويل جارثيا مارجايو أنه يأمل أن تصبح المصفاة المزمع بناؤها في مدينة الجزيرة الخضراء الساحلية في جنوب إسبانيا بالتعاون مع شركات محلية، هي الأولى ضمن صفقات عديدة بين البلدين.

وأشار إلى أن قطاع الطاقة الإيراني يحتاج إلى إعادة هيكلة شاملة بعد عودة البلد إلى الاقتصاد الدولي، وأن إسبانيا قادرة على تقديم يد العون.

 

المصدر : رويترز