تراجعت عملة كوريا الجنوبية (وون) إلى أدنى مستوياتها منذ خمس سنوات مقابل الدولار مع تزايد الطلب على الأصول المالية الأكثر أمنا في ظل حالة الغموض التي تحيط بالاقتصاد الصيني واحتمالات زيادة سعر الفائدة الأميركية.

وأشارت وكالة يونهاب الكورية الجنوبية إلى أن الوون انخفض إلى ما دون الحاجز النفسي المهم وهو ألف ومئتي وون لكل دولار، ليصل إلى 1204.2 للدولار.

ويعتبر سعر صرف العملة الكورية الأدنى منذ 21 يوليو/تموز 2010.

ويتوقع أن يؤدي رفع سعر الفائدة الأميركية إلى مزيد من الضغوط على عملات الاقتصادات الصاعدة مثل عملة كوريا الجنوبية.

المصدر : الألمانية