مددت إندونيسيا العمل بالحوافز الضريبية التي أقرتها للصناعات الرائدة، مثل تكرير النفط والبنية
التحتية والنقل البحري، وذلك في مسعى لاستقطاب الاستثمارات في ظل تراجع نمو اقتصاد البلاد إلى أضعف مستوياته في ست سنوات.

وقالت وزارة المالية الإندونيسية في بيان لها نشر اليوم إن سلطات البلاد تمنح حاليا تخفيضا ضريبيا يتراوح بين 10% و100% لمدة تصل إلى 15 عاما للشركات التي لا تقل استثماراتها عن 51.3 مليون دولار في صناعات معينة.

ويمكن تمديد العمل بالإعفاء الضريبي إلى فترة إضافية مدتها خمس سنوات إذا حصلت الشركة على تصريح من وزير المالية. وفي السابق كان التخفيض الضريبي يصل إلى عشر سنوات، وكان بإمكان الشركات الحصول على إعفاء كامل من الضريبة إذا كانت مؤهلة لذلك.

المصدر : رويترز