لامست العملة الأوروبية الموحدة اليورو اليوم أعلى مستوى منذ منتصف يناير/كانون الثاني الماضي وتجاوز سعر صرف اليورو 1.17 دولار، واستفادت العملة الأوروبية من تخلي المستثمرين عن الاستثمار في العملة الأميركية وعملات أخرى تضررت نتيجة المخاوف من تباطؤ الاقتصاد الصيني.

وقال المحلل لدى مؤسسة "آي دي سي سيكيوريتيز" نور الحموري إن "الدولار ينهار كما لو أن الاحتياطي الفدرالي الأميركي (البنك المركزي) بدأ بشراء سندات أو قام بخفض نسبة الفائدة".

وعلق المحلل لدى "فوركس دوت كوم" مات ويلر قائلا "عادة يعتبر الدولار ملاذا في مراحل الأزمات لأن المستثمرين يلجؤون إلى ما يعتبرونه آمنا ومستقرا في أكبر اقتصاد عالمي".

المصدر : رويترز