قالت وزارة الزراعة الروسية الخميس إنها قد تخفض مجددا توقعاتها لمحصول الحبوب من المستوى الحالي البالغ مائة مليون طن، إذا استمرت موجة جفاف في بضع مناطق من البلاد.

وأوضحت الوزارة أن الجفاف أضر بالمزروعات في أكثر من مليون هكتار في مناطق فولغوغراد وساراتوف وسامارا وأورينبرغ.

وفي وقت سابق من يوم الخميس، ذكرت وكالة إنترفاكس للأنباء -نقلا عن مسؤول بوزارة الزراعة الروسية- أن الوزارة ربما تخفض المستوى المتوقع لمحصول الحبوب لعام 2015 بما يبلغ خمسة ملايين طن، إذا استمرت الأحوال الجوية الجافة والحارة في الأسبوع أو الأسبوعين القادمين.

ونقلت وكالة ريانوفوستي للأنباء عن وزارة الزراعة قولها إن موسكو قد تصدر في السنة التسويقية الجديدة 2015/2016 ثلاثين مليون طن من الحبوب، مقارنة بـ30.5 مليونا في السنة السابقة.

وتعد روسيا أحد المصدرين الرئيسيين للقمح في العالم، لا سيما إلى منطقة شمال أفريقيا والشرق الأوسط، وحصدت العام الماضي ثاني أكبر محصول من الحبوب في تاريخها بعد انهيار الاتحاد السوفياتي بلغ 105 ملايين طن، وصدرت كميات قياسية من الحبوب.

المصدر : رويترز