ذكر مكتب الإحصاءات الوطني في كوريا الجنوبية أن عدد العاطلين عن العمل وسط الشباب الذين تتراوح أعمارهم بين 20 و29 عاما، بلغ في النصف الأول من العام الحالي 410 آلاف شخص، مسجلا بذلك أعلى رقم في تاريخ كوريا.     

وأرجع خبراء السبب في الزيادة الحادة في عدد العاطلين بين الشباب في العشرينيات من العمر في النصف الأول من هذا العام لقلة التوظيف في العام الحالي مقارنة بالعام الماضي.

وتتمثل المشكلة الحقيقية في أن معظم العاملين الشباب يعملون في وظائف غير منتظمة، أو يعملون بعقود مؤقتة لمدة عام أو عامين فقط. 

وتخطط حكومة سول للإعلان عن خطة شاملة لتحفيز توظيف الشباب الأسبوع القادم.

المصدر : الألمانية