قضت محكمة كندية في مقاطعة كيبيك بتغريم شركات منتجة للسجائر 15 مليار دولار كندي (قرابة 12 مليار دولار أميركي) لصالح حوالي مليوني مدخن، رفعوا دعوى ضد الشركات المذكورة.

وحكم برايان ريوردان -قاضي المحكمة العليا، التي تنظر في القضية بمدينة مونتريال- بتغريم شركات إمبريال توباكو، وروثمانز بينسون آند هيدجز، وجي تي آي مكدونالد المبلغ المذكور تعويضًا للمتضررين.

وقضى ريوردان بدفع تعويضات قدرها مئة ألف دولار كندي لكل مدخن بدأ التدخين قبل عام 1976 وأصيب بمرض السرطان، وتسعون ألف دولار للذين بدؤوا التدخين بعد 1976.

وأشار قرار القاضي إلى أن ضحايا سرطان الرئة، والحلق، والحنجرة سيحصلون أيضاً على تعويضات بمبالغ مختلفة.

من جانبها، أعلنت شركات التبغ -في بيانات أصدرتها كل على حدة- عزمها على استئناف الحكم. 

المصدر : وكالة الأناضول