قال الرئيس الصيني شي جين بينغ إن بلاده ملتزمة بتخفيف حدة الفقر المدقع في المناطق الريفية بالصين، وذلك بعد أسابيع فقط من انتحار أربعة أطفال على ما يبدو في منطقة ريفية فقيرة، مما أثار نقاشا عاما.

ونقلت وسائل الإعلام الرسمية عن شي قوله في مؤتمر للحزب الشيوعي عن الخطة الخمسية الـ13 التي ستحدد أولويات العمل السياسي خلال الفترة من 2016 إلى 2020 إن "أصعب عمل لتحقيق مجتمع مرفه في كل الاتجاهات يكمن في المناطق الريفية، ولا سيما المناطق الفقيرة".

وعلى الرغم من النمو الاقتصادي السريع التي حققته الصين في العقدين الماضين فإن الفقر لا يزال يمثل مشكلة خصوصا في المناطق الريفية، إذ تدفع قلة فرص العمل الراشدين إلى العمل في مناطق أخرى تاركين وراءهم الأطفال وكبار السن.

والأطفال الأربعة الذين توفوا في الشهر الجاري في مدينة بيجي بإقليم قويتشو الفقير بجنوب غرب الصين كانوا ضمن من يسمون الأطفال "المهجورين" الذين يقدر عددهم بستين مليون طفل.

المصدر : رويترز