قال مكتب الموازنة بالكونغرس الأميركي اليوم إن العجز في موازنة الولايات المتحدة سيتضاعف إلى أكثر من الضعف كحصة من الناتج الاقتصادي بحلول 2040 إذا بقيت قوانين الضرائب ومستويات الإنفاق الحالية بلا تغيير.

وقدر المكتب بأن يصل عجز الموازنة الاتحادية في 2040 إلى 5.9% من الناتج المحلي الإجمالي مقارنة مع 2.7% في العام 2015 و3.8% في 2025. وكان العجز بلغ قرابة 10% في 2009 أثناء ذروة الأزمة المالية العالمية.

غير أن المكتب قال في توقعاته السنوية الطويلة للأجل للموازنة إن المستويات الإجمالية للدين العام الأميركي في 2040 ستبلغ 103% من الناتج المحلي الإجمالي مقارنة مع 74% في 2015، وبانخفاض طفيف عن تقديرات المكتب لعام 2039 التي أصدرها قبل عام بسبب توقعات لانخفاض أسعار الفائدة الطويلة الأجل.

المصدر : رويترز