قالت شركة روسنفط -أكبر منتج للنفط في روسيا- إنها تدرس التخارج من مشروع للغاز مع شركة نفط الهلال الإماراتية في إمارة الشارقة بعدما فشلت عمليات الاستكشاف والتنقيب في تأكيد وجود احتياطيات تجارية.

وسيمثل خروج روسنفط من المشروع انتكاسة جديدة لجهودها الرامية إلى توسيع وجودها العالمي.

وكانت الشركة قد عجزت أيضا عن إبرام اتفاق للاستحواذ على وحدة تجارة النفط التابعة لبنك مورغان ستانلي الأميركي بسبب قيود وضعتها الولايات المتحدة التي فرضت عقوبات على الشركة المملوكة للحكومة الروسية بسبب دور موسكو في الأزمة الأوكرانية.

وكانت روسنفط ونفط الهلال في البداية تستهدفان بدء الإنتاج في 2013 من الحقل الذي أشارت التقديرات إلى احتوائه على سبعين مليار متر مكعب من الغاز و16 مليون طن من مكثفات الغاز بعد التوقيع على اتفاق في 2010.

المصدر : رويترز