قررت لجنة قضائية أميركية تجميع أكثر من 500 دعوى قضائية ضد شركة صناعة السيارات الألمانية فولكس فاغن بسبب تلاعبها بنتائج اختبارات معدل عوادم سياراتها في دعوى واحدة تنظرها إحدى محاكم مدينة سان فرانسيسكو.

وأصدرت "اللجنة القضائية للدعوى القضائية المتعددة المحاكم" الموجودة في مدينة نيو أورليانز بولاية لويزيانا الأميركية قرارها بشأن الدعاوى القضائية التي رفعت ضد فولكس فاغن بعد اعترافها في سبتمبر/أيلول الماضي بتزويد مئات الآلاف من سياراتها التي تعمل بالديزل (سولار) ببرنامج حاسوب يخفض كميات العادم الصادرة منها أثناء اختبارها.

وبررت اللجنة اختيار محاكم سان فرانسيسكو بأن حوالي خمس عدد الدعاوى أقامها عملاء في ولاية كاليفورنيا، إلى جانب الدور الذي لعبته سلطات حماية البيئة في الولاية في الكشف عن فضيحة التلاعب في نتائج اختبارات العوادم.

المصدر : الألمانية