كشف مكتب الأمم المتحدة المعني بالمخدرات والجريمة أن "حجم التجارة غير المشروعة بالهيروين والكوكايين المهرب من أفغانستان إلى أوروبا عبر البلقان، يبلغ 28 مليار دولار سنويا".

وبحسب تقرير نشر على الموقع الرسمي للمكتب الأممي، فإن 65% من القيمة الإجمالية لتلك التجارة -أي حوالي 18 مليار دولار- هي من نصيب شرق أوروبا ووسطها.

وأوضح أن المواد الأفيونية والهيروين المهربة عبر طريق البلقان إلى أوروبا، تمثل ثلث الناتج المحلي الإجمالي في أفغانستان كاملا من هذه المواد.

المصدر : وكالة الأناضول