قالت شركة غلينكور لتجارة السلع الأولية الخميس إنها تعتبر المؤسسة الوطنية للنفط الليبية في طرابلس هي البائع الشرعي الوحيد لنفط البلاد، بعدما أبرمت صفقة تصدير مع الشركة الحكومية في العام الجاري.

وكانت المؤسسة -ومقرها طرابلس- قالت إنها تعمل بشكل مستقل عن كل من الحكومة المنبثقة عن المؤتمر الوطني العام أو عن الحكومة المعترف بها دوليا والتي تتخذ من شرق البلاد مقرا لها، والتي أقامت هذا العام مؤسسة وطنية أخرى للنفط.

وذكر رئيس وحدة النفط في الشركة المذكورة أليكس بيرد أن "شركات النفط العالمية والمجتمع الدولي يساندان موقف المؤسسة الوطنية للنفط مساندة كاملة".

وكانت وكالة بلومبرغ قالت الأسبوع الماضي إن الحكومة المنبثقة عن البرلمان المنحل ستمنع أي ناقلة تابعة لغلينكور من تحميل النفط في الموانئ الليبية إذا أبرمت أي صفقات مع المؤسسة الوطنية للنفط في طرابلس.

المصدر : رويترز