تفيد مذكرة أرسلت إلى موظفي بنك ستاندرد تشارترد البريطاني أن الرئيس التنفيذي للبنك بيل وينترز ينوي الاستغناء عن ما يصل إلى ربع كبار الموظفين لخفض التكاليف، وذلك في خطوة من المرجح أن تسفر عن فقد حوالي ألف وظيفة.

وقال وينترز حسب المذكرة الداخلية إنه يعتزم خفض عدد الموظفين في الفئات من واحد إلى أربعة بمقدار الربع، وتشمل تلك الفئات أعضاء مجلس الإدارة وكبار البنكيين على درجة عضو منتدب، وتشمل إجمالا نحو أربعة آلاف موظف.

وذكر المسؤول التنفيذي أن البنك قلص بالفعل عدد الموظفين، وأنه من المقرر إخطار العاملين الآخرين الذين ستشملهم عملية الاستغناء بنهاية نوفمبر/تشرين الثاني الماضي.

وأضاف أن البنك سيسحب استثماراته في بعض الأصول، ويقلص عدد العملاء في إطار مراجعة إستراتيجية.

المصدر : رويترز