حذر اتحاد النقابات السياحية في لبنان من أن القطاعات الاقتصادية أصبحت في حالة احتضار جراء الوضع غير المستقر الذي تعيشه البلاد منذ بداية الحرب في سوريا المجاورة قبل أكثر من أربع سنوات.

وقال بيار الأشقر، وهو رئيس اتحاد النقابات السياحية ونقيب أصحاب الفنادق في مؤتمر صحفي "لقد خسرنا المجموعات السياحية العربية والغربية وخسرنا العمود الفقري للسياحة (أهل الخليج) وخسرنا السياحة البرية والمجموعات الأردنية والإيرانية، كما خسرنا القسم الأكبر من المغتربين اللبنانيين".

في نفس الوقت، حذر رئيس البرلمان نبيه بري من رفع اسم لبنان من قائمة المساعدات الدولية، وحث النواب على حضور جلسة تشريعية لإقرار القوانين اللازمة، وتفادي هذا الأمر.

 

المصدر : رويترز