أبراج التبريد في مصفاة حيفا (الفرنسية-أرشيف)

 
مجمع حيفا البتروكيميائي:
يعتبر واحدا من أهم المراكز الاقتصادية في إسرائيل وأكثرها حساسية لكونه يضم العديد من المنشآت التي تعالج وتخزن المواد البتروكيميائية، بالإضافة إلى الميناء التجاري على ساحل المتوسط.
 
يشار إلى أن حزب الله استهدف في حرب يونيو/ حزيران 2006 هذا المجمع، ويقال إنه أصابه فعلا، لكن إسرائيل لم تفصح عن طبيعة وحجم الخسائر التي لحقت بالمجمع.

يتألف المجمع من عدة منشآت على الشكل التالي:

1- الخط الشمالي: ويقع إلى الشمال من منطقة كيشون على أرض أعدت خصيصا لهذا الغرض، بسبب بعدها عن المناطق المأهولة بالسكان وقربها من مراكز الصناعات البتروكيميائية.

يضم هذا الجزء من المجمع نظاما من الأنابيب تحت الأرض لنقل الميثانول ومواد بتروكيميائية أخرى، ومستودعات لتخزين الأمونيا والإيثيلين، بالإضافة إلى العديد من منشآت الخدمة المساندة لتوفير النتروجين (الأزوت) ومياه الشرب، والهواء المضغوط، وأنظمة مكافحة الحرائق وجسر الوزن.

2- الخط الجنوبي: يقع في نهاية رصيف الشحن العام في منطقة كيشون، ويضم سبعين خزانا موصولا بأنابيب إلى منصة لتخديم سفينة واحدة.

3- المنشآت النفطية: والمقصود بها المنشآت المتخصصة بالمواد المشتقة من تكرير النفط سواء للاستيراد أو التصدير التي يتم تحميلها أو تفريغها عبر صهاريج وقود خاصة، وتشمل هذه المواد وقود الطائرات والغازولين، وزيت الديزل، والكيروسين، ووقود الديزل البحري، والنفط الخام بنوعيه الثقيل والخفيف.

4- الميناء:
 الجزء الشرقي مخصص للتعامل مع المواد المشتقة من البترول، يتوزع على مساحة تكفي لرسو سفينتين في وقت واحد بقدرة تفريغ تصل إلى ألف طن في الساعة الواحدة.

أما المرساة الخارجية فهي عبارة عن منشأة طافية في خليج حيفا شمال الميناء بطاقة تفريغ ألفين وخمسمائة طن في الساعة، ويتم فيها تفريغ شحنات النفط الخام الواردة على متن الناقلات الضخمة قبل نقله عبر أنابيب تحت الماء إلى مستودعات التخزين، ومن هناك ينقل إلى مصفاة حيفا.

5- الخزانات:
تقع في منطقة كيريات حاييم بواقع 41 خزانا، تبلغ سعتها الإجمالية 937 ألف متر مكعب من النفط الخام بالإضافة إلى 17 خزانا بسعة 157 ألف متر مكعب موجودة في الميناء الرئيسي، مخصصة لتخزين النفط الخام الثقيل والخفيف والديزل والكيروسين والغازولين.

6- المصفاة:
تؤمن كافة احتياجات إسرائيل من المواد البترولية ومنها الغاز الصناعي والمنزلي، والبارافين، وتتمتع بطاقة تكرير تصل إلى 13 مليون طن من النفط الخام سنويا. وتتصل مصفاة حيفا بواسطة الأنابيب بمصفاة أشدود، التي تعتبر من أكبر مصافي النفط في العالم، وتقع جنوبا على ساحل المتوسط.
 
ميشور روتيم:
وهي شركة لاستخراج الفوسفات في صحراء النقب، تقع إلى جانب مفاعل ديمونة بالقرب من منطقة بئر السبع، ولا يقف عملها بحسب بعض التقارير عند استخراج الفوسفات بل يتعدى ذلك إلى استخراج خام اليورانيوم الذي يمكن العثور عليه في طبقات الفوسفات، وتشير بعض التقارير إلى أن إسرائيل تستخرج ما يقارب عشرة أطنان من اليورانيوم الذي يتم نقله إلى مفاعل ديمونة.

شارك برأيك