يرى المراقبون أن المسار الديمقراطي في الأردن بدأ مسيرته بخجل وحقق بعض الإنجازات، إلا أنه عاد وتراجع عبر عدد كبير من القوانين الاستثنائية والتعديلات التي يمكن وصفها بالعشوائية لو لم يجتهد البعض في تحديد أهدافها. فقانون الانتخاب، ونصوصه المعدلة -كما يرى بعض المشاركين في الملف- يكرس قرارا سياسيا قديما أصبح جزءا من بنية الكيان الأردني، بالتمييز الديمغرافي.
_______________________________________________
   مدخل الملف 
 الانتخابات الأردنية                                          
 
_______________________________________________
 

 معلومات أساسية 
 
ا
لأردن                                                   
 قانون الانتخابات  
 تاريخ الحياة النيابية في الأردن

_______________________________________________
 

 تقارير
 الأحزاب السياسية وتاريخها الانتخابي   
 دور العامل العشائري في الانتخابات   
 حضور السلطة في الانتخابات    
 قراءة في أهم البرامج الانتخابية 

_______________________________________________

 

 آراء وتحليلات
 الخارطة الديمغرافية وأثرها على الأداء الانتخابي 
 الحركة الإسلامية الأردنية والانتخابات
      
 المعارضة الأردنية والانتخابات البرلمانية   
 مستقبل الحياة البرلمانية الأردنية  
 التعديلات على قانون 2001.. المزايا والعيوب    

_______________________________________________
 

 حوارات
 المجلي: الحكومة لا تحسب حساباً لمجلس الأمة      
 أبو زنط: عدم ترشيح الجبهة لي مخالفة شرعية  

 توجان الفيصل: البرلمان القادم موالٍ للحكومة

_______________________________________________

 استطلاع               
 
هل يغذي قانون الانتخاب الفوارق الديمغرافية في الأردن؟

_______________________________________________

 مختارات  
 
اللاجئون الفلسطينيون في الأردن (تحت المجهر)       
 الأردن.. الإرث الهاشمي (الكتاب خير جليس)                         

_______________________________________________
 كتب     
 
دراسات في الانتخابات النيابية الأردنية 1997  
 
الديمقراطية المقيدة: حالة الأردن 1989-1999  
 
الأردن.. التأثيرات الاستعمارية وصناعة الهوية الوطنية
_______________________________________________

 وثائق
 نص القانون المعدل لقانون الانتخاب 

_______________________________________________