مؤتمر القمة الإسلامي الثامن

بسبب الأقصى أنشئت منظمة المؤتمر الإسلامي عام 1969، وتزامناً مع أحداث الأقصى الجارية حالياً بفلسطين انعقدت القمة التاسعة للمؤتمر الإسلامي بالدوحة منتصف نوفمبر/ تشرين الثاني. وبين الفترتين ثلاثون عاماً عاش العالم الإسلامي أثناءها لحظات تاريخية عديدة من أهمها عملية السلام بين العرب والإسرائليين، وهو الأمر الذي يدعونا لعرض نشأة منظمة المؤتمر الإسلامي وتطورها، مع عرض لمبادئها وأهدافها.
النشأة والتطور
منظمة المؤتمر الإسلامي منظمة دولية تضم في عضويتها 56 دولة إسلامية، اتفقت على المشاركة في الموارد، وتوحيد الجهود، والتحدث بصوت واحد لحماية مصالحها، وتأمين التقدم والرفاهية لشعوبها ولجميع مسلمي العالم.

أُنشئت المنظمة في الرباط بالمملكة المغربية في 25/9/1969م (12/7/1389هـ) بعد انعقاد أول مؤتمر لقادة العالم الإسلامي عقب المحاولة الصهيونية الآثمة لحرق المسجد الأقصى الشريف في 21/8/1969 والتي أدانها العالم أجمع. وبعد ستة أشهر من هذا الحدث، في شهر مارس/آذار 1970 (محرم 1390)، عقد أول مؤتمر لوزراء خارجية الدول الإسلامية في جدة بالمملكة العربية السعودية، تمخض عنه تشكيل الأمانة العامة لمنظمة المؤتمر الإسلامي لتأمين التنسيق بين الدول الأعضاء. كما عين المؤتمر أميناً عاماً للمنظمة واختار مدينة جدة لاستضافة مقرها المؤقت إلى حين تحرير القدس الشريف ليتم نقل الأمانة العامة إليه حينئذ ويصبح المقر الدائم للمنظمة.


منظمة المؤتمر الإسلامي تضم في عضويتها 56 دولة إسلامية اتفقت على المشاركـة في الموارد وتوحيد الجهود والتحدث بـصوت واحد لحمايـة مصالحـها وتأمين التقدم والرفاهيـة لشعوبــها ولجميـع مسلمي العالم
أهداف المنظمة
يحدد ميثاق المنظمة أهدافها في عدة نقاط هي:

1- تعزيز التضامن الإسلامي بين الدول الأعضاء.
2- دعم التعاون بين الدول الأعضاء في المجالات السياسية والاقتصادية والاجتماعية والثقافية والعلمية.
3- دعم كفاح جميع الشعوب الإسلامية لصيانة كرامتها واستقلالها وحقوقها الوطنية.
4- حماية الأماكن المقدسة.
5- دعم كفاح الشعب الفلسطيني ومعاونته لاستعادة حقوقه المشروعة وتحرير الأراضي المحتلة.
6- العمل على محو التفرقة العنصرية وجميع الأشكال الاستعماريـة.
7- تهيئة المناخ الملائم لتعزيز التعاون والتفاهم بين الدول الأعضاء والدول الأخرى.

مبادئ المنظمة

كما يحدد الميثاق المبادئ التي تقوم عليها سياسة المنظمة في تحقيق أهدافها وهي:

1- المساواة التامة بين الدول الأعضاء.
2- احترام  حق تقرير المصير وعدم التدخل في الشؤون الداخلية للدول الأعضاء.
3- احترام السيادة والاستقلال ووحدة أراضي  كل دولة عضو.
4- تسوية ما قد ينشأ من نزاعات بين الدول الأعضاء بالطرق السلمية كالتفاوض والوساطة والتوفيق والتحكيم.
5- امتناع الدول الأعضاء في علاقاتها عن استخدام القوة أو التهديد بها ضد وحدة وسلامة الأراضي أو الاستقلال السياسي لأية دولة عضو.