أنشئت في القدس عام 1976 بهدف بناء علاقات بين المسيحيين واليهود في العالم لدعم إسرائيل.

تقول المنظمة إنها ومن خلال برامجها تمنح المسيحيين فرصة التعبير بفعالية عن مسؤوليتهم الإنجيلية أمام الرب ليكونوا مؤمنين بإسرائيل والمجتمع اليهودي.

وتشجع المسيحيين على الخروج عن صمتهم الطويل ومشاركة اليهود في معاركهم التي كانوا يخوضونها وحدهم، وأن على المسيحيين أفرادا وجماعات الدفاع عن اليهود الذين منحوهم الإنجيل.

وتعبر المنظمة عن أهدافها على النحو التالي:

  • تشجيع علاقات تعاونية جادة وداعمة بين المسيحيين واليهود في إسرائيل وحول العالم.
  • تثقيف وتزويد المسيحيين بكل ما يعرفهم بإسرائيل والشعب اليهودي والأسس الإنجيلية/العبرانية للعقيدة النصرانية.
  • تكريس الوقت والجهد من أجل إسرائيل والشعب اليهودي من خلال تقديم المعونة العملية والخدمة التطوعية والدعاء لهم.
  • نقل وجهات النظر المسيحية للقادة الإسرائيليين والمجتمع اليهودي عامة.
  • مجابهة "العداء للسامية في العالم أجمع ودعم حق إسرائيل الإلهي في الوجود على أرضها التي منحها إياها الرب".

ولمنظمة جسور السلام مكاتب منتشرة في الولايات المتحدة وكندا وبورتريكو والمملكة المتحدة وسلوفاكيا وجنوب أفريقيا واليابان وأستراليا ونيوزيلندا وهونغ كونغ، أما مقرها الرئيسي ففي القدس المحتلة.

ولدى المنظمة 15 مشروعا مخصصا لدعم اليهود في فلسطين وجمهوريات الاتحاد السوفياتي السابق. ومن بين تلك المشاريع مشروع أطلقت عليه المنظمة اسم "بنك الغذاء"، وهو أحد أكبر مشروعاتها داخل إسرائيل ويعمل على توفير الطعام لنحو 25 ألف فرد كل شهر.

رئيسة المنظمة تدعى ربيكا جيه بريمر وهي الرئيسة الدولية والرئيسة التنفيذية للمنظمة في القدس، وتشغل في الوقت نفسه منصب رئيس تحرير لمطبوعات جسور السلام والتي تشمل:

  • رسالة من القدس: وهي نشرة نصف شهرية متخصصة في نشر أخبار إسرائيل وبعض الأخبار عن الأحداث اليومية والتطورات في الشرق الأوسط من منظور ديني.
  • رسالة إسرائيل الدورية.

______________

المصدر:
1- الموقع الرسمي لمنظمة جسور السلام
www.bridgesforpeace.com