إعداد: سيدي أحمد بن أحمد سالم

دخلت أميركا الحرب العالمية الأولى إلى جانب دول الحلفاء ضد الألمان والنمساويين والأتراك تحت شعار منح حق تقرير المصير للشعوب والقوميات التي كانت تحت سيطرة هذه الإمبراطوريات القديمة.

ومنذ ذلك التاريخ، تكرس التدخل الأميركي في دول العالم كله تحت شعارات مختلفة. فتارة ترفع أميركا شعار "الدفاع عن الديمقراطية"، وأحيانا شعار "صد الخطر الشيوعي"، وترفع مرة شعار "نظرية الدومينو" (أعلنها الرئيس أيزنهاور عام 1954، وتعني أنه إذا ما سقطت أي دولة في المحيط الهادي في أيدي الشيوعيين فستسقط الدول الأخرى بالتتابع كتساقط الدومينو). كما رفعت أميركا شعار "إمبراطورية الشر" في بداية الثمانينيات ضد ثوار الساندنيستا في نيكاراغوا، وأخيرا "الاحتواء المزدوج" الخاص بإيران والعراق، و"الحرب على الإرهاب" بعد هجمات سبتمبر/ أيلول 2001، ثم شعار مواجهة "محور الشر" ويعني العراق وإيران وكوريا الشمالية.

ولعل في الوقوف على بعض محطات التدخل الأميركي في العالم والطابع العسكري لهذا التدخل إسهاما في جلاء بعض معالم السياسة الأميركية المعاصرة.

6 أغسطس/ آب 1945

  • قصف مدينة هيروشيما اليابانية بأول قنبلة ذرية في التاريخ وهي قنبلة يورانيوم تزن أكثر من 4.5 أطنان. وكان جسر "أيووي" الذي يربط مع جسور أخرى فروع دلتا نهر "أوتا" السبعة، نقطة الهدف. وتم إسقاط القنبلة في الساعة 8:15، وقد أخطأت الهدف قليلا وسقطت على بعد 800 قدم منه. وفي الساعة 8:16 وفي لمح البصر قتل 66 ألف شخص وجرح 69 ألفا بسبب التفجير المتكون من 10 آلاف طن.

9 أغسطس/ آب 1945

  • قصف مدينة ناغازاكي تماما مثل مدينة هيروشيما، غير أن التي أسقطت هي قنبلة بلوتونيوم، وقد أخطأت هدفها بنحو 2.5 كلم، ومع ذلك كان سقوطها في وسط المدينة. وفي لحظة واحدة انخفض عدد سكان المدينة من 422 ألفا إلى 383 ألفا لأن 39 ألفا قتلوا و25 ألفا جرحوا في جزء من الثانية.

1951

  • الحرب الأميركية ضد كوريا لصد المد الشيوعي، وقد بلغ عدد الخسائر البشرية ما بين قتيل ومفقود وجريح نحو أربعة ملايين شخص، وكان ضحايا المدنيين ضعف ضحايا العسكريين.

1954

  • الإطاحة بحكومة مصدق في إيران بتدبير من الاستخبارات الأميركية بعدما تقلصت سلطات الشاه وبعدما قام مصدق بتأميم البترول الإيراني.

1961

  • فشل التدخل العسكري ضد كوبا في خليج الخنازير وتصاعد الأزمة مع الاتحاد السوفياتي.

1964

  • حرب فيتنام: خسر الفيتناميون خلال سنوات الحرب الثماني مليوني قتيل وثلاثة ملايين جريح وما يناهز 12 مليون لاجئ. أما الأميركيون فتقدر خسائرهم بـ 57 ألف قتيل و153303 جرحى و587 أسيرا ما بين مدني وعسكري.

1965

  • وصول سوهارتو إلى الحكم في إندونيسيا بعد انقلاب دموي شهد مصرع ما يقارب المليونين من الفلاحين الفقراء بدعم من المخابرات الأميركية.

1973

  • وقوف أميركا خلف انقلاب الجنرال أوغستو بينوشيه ضد الرئيس التشيلي سلفادور الليندي، وقد أدى الانقلاب إلى مصرع الرئيس ومقتل آلاف المواطنين التشيليين والأوروبيين وحتى الأميركيين في "ملعب الموت"، وكان ذلك من أجل تغيير الحكومة اليسارية.

1980

  • التدخل في نيكاراغوا وهي إحدى دول أميركا الوسطى لمحاولتها انتهاج سياسة مستقلة عن طريق مساعدة القوات المناوئة التي عرفت وقتها باسم الكونترا، مما أدى في النهاية إلى إسقاط حكومة الساندنيستا.

أبريل/ نيسان 1980

  • محاولة قوات كوماندوز أميركية إنقاذ رهائن السفارة الأميركية في طهران، وقد فشلت المحاولة في الصحاري الإيرانية بعدما اصطدمت طائرة مروحية بطائرة حاملة للدبابات ومات فيها ثمانية أميركيين.

أكتوبر/ تشرين الأول 1983

  • مقتل 241 من جنود البحرية الأميركية "المارينز" في انفجار سيارة ملغومة بإحدى ثكنات المارينز في بيروت.
  • مقتل 18 جنديا أميركيا وإصابة 116 آخرين إثر تدخل عسكري في جزيرة غرينادا بعد انقلاب قام به يساريون.

أبريل/ نيسان 1986

  • مهاجمة مدينتي طرابلس وبنغازي الليبيتين ردا على اتهامات أميركية سابقة موجهة لليبيا.

يناير/ كانون الثاني 1990

  • تدخل مباشر في بنما واعتقال رئيسها مانويل نورييغا وسجنه في أميركا واتهامه بقضايا تتعلق بالمخدرات.

أغسطس/ آب 1990

  • حشد عسكري هائل للقوات الأميركية في السعودية بعد غزو العراق للكويت.

يناير/ كانون الثاني 1991

  • قيام حرب الخليج الثانية ضد العراق وحشد 527 ألف جندي أكثرهم من أميركا.

يوليو/ تموز 1992

  • موافقة أميركا على استخدام قواتها البحرية في البحر الأدرياتيكي أثناء حرب البوسنة لمراقبة تنفيذ العقوبات الدولية المفروضة على جمهوريتي الصرب والجبل الأسود.

سبتمبر/ أيلول 1994

  • احتلال قوات متعددة الجنسيات -أكثرها من الأميركان- لجمهورية هاييتي لاستعادة الديمقراطية.

من 1992 إلى 1994

  • تدخل أميركا في منطقة القرن الأفريقي بإرسال 28 ألف جندي إلى الصومال، وموت 18 جنديا أميركيا في أكتوبر/ تشرين الأول 1993 مما أدى إلى انسحاب أميركا بداية عام 1994.

من 1994 إلى 1995

  • قصف جوي أميركي للقوات الصربية.

أغسطس/ آب 1998

  • قصف أميركا لمناطق في أفغانستان ولمنشآت طبية في السودان مدعية أن لها علاقة بتفجير سفارتي واشنطن في كينيا وتنزانيا. وأسفر القصف عن مقتل أكثر من 200 شخص.

مارس/ آذار 1999

  • قصف القوات الأميركية يوغسلافيا كي توافق على خطة السلام الدولية لإنهاء الحرب في كوسوفو، وانتهت الحملة بانسحاب القوات الصربية من كوسوفو والسماح لقوات حفظ السلام التابعة لحلف شمال الأطلسي بدخول الإقليم.

أكتوبر/ تشرين الأول 2001

  • بدء العمليات العسكرية ضد أفغانستان كرد فعل على هجمات 11 سبتمبر/ أيلول.

من 1991 إلى الآن

  • قصف أميركي بريطاني مستمر لمواقع ومنشآت عراقية فيما يسمى بمنطقتي الحظر في شمال العراق وجنوبه.

مارس/ آذار - أبريل/ نيسان 2003

  • شن حرب على العراق من طرف تحالف أميركي بريطاني مات خلالها آلاف الضحايا أغلبهم مدنيون.

_______________
* قسم البحوث والدراسات-الجزيرة نت
1 - التدخلات العسكرية الأميركية: من واند ودكني إلى أفغانستان
2 - Un siècle d"interventions militaires américaines
3 - أميركا وسياسة تغيير الحكومات
4 - التفجير الذري