موفد الجزيرة نت-بيروت
 
يقع مستشفى الهمشري في مدينة صيدا التي يجاورها مخيم عين الحلوة والمية ومية الفلسطينيين. ويستقبل المستشفى الحالات الطبية التي تحال إليه من عيادات الأونروا ومن عيادات مستشفيات الهلال الأحمر الفلسطيني.
 
وأهم ما يميز هذا المستشفى أنه يحتضن المركز الوحيد لاستقبال الفلسطينيين المصابين بالفشل الكلوي. وقد قامت الجزيرة نت بزيارة المستشفى والتقت مدير المستشفى ومسؤول قسم غسيل الكلى، كما جالت على بعض المرضى الذين كانوا يقومون بعملية الغسيل.
 
وهذا نص الحوار مع مدير مستشفى الهمشري منذ بدء العمل به ومسؤول جهاز التعليم والتدريب في الهلال الأحمر الفلسطيني الدكتور خليل فرماوي.
 

هل يمكن أن تعطينا نبذة عن مستشفى الهمشري؟
 
الدكتور خليل فرماوي
مستشفى الهمشري تابع لجمعية الهلال الأحمر الفلسطيني في لبنان، المركز الرئيسي للهلال في عكا ببيروت وهو مركز للعيادات التخصصية، وهناك تقع رئاسة جمعية الهلال الأحمر الفلسطيني، وهناك كذلك الإدارة العامة المتمثلة بالأخ أحمد علي، وهناك أيضا الخدمات الطبية وتمثل بالدكتور صلاح الأحمد، وفي عكا أيضا مقر لجنة الهلال الأحمر الفلسطيني في لبنان وتتألف من عشرة أشخاص.
 
ويتبع لجمعية الهلال الأحمر الفلسطيني في لبنان خمس مستشفيات: مستشفى الهمشري وهو المستشفى المركزي لجمعية الهلال الأحمر، عدد الأسرة فيه 66 سريرا. الأنروا متعاقدة بـ30 سريرا يوميا من أصل 66 سريرا وبمعدل 900 ليلة علاج شهريا (24 ساعة).


ما هي الأقسام الموجودة في الهمشري؟
مستشفى الهمشري مقسم إلى أقسام:
الدور تحت الأرضي: وفيه أقسام العمليات، والأشعة، والمختبر، والتعقيم المركزي.
  • الدور الأرضي: وفيه القسم الإداري للمستشفى، والطوارئ، وقسم غسيل الغيارات للمستشفى، والمطبخ.
  • الدور الأول: وفيه العيادات الخارجية بمختلف التخصصات في مقابلة قسم الأطفال والحاضنات، والأطفال حديثي الولادة، وقسم الإنعاش (العناية المركزة).
  • الدور الثاني: وفيه قسم التوليد وقسم الأمراض الداخلية والباطنية.
  • الدور الثالث: وفيه قسم الجراحة العامة والجراحة التخصصية وقسم غسيل الكلى. (أمراض القلب، أمراض الضغط والسكر) وأمراض الكلى مرتبطة بالوضع النفسي للناس إضافة إلى طول العمر.


كيف تأسس المستشفى؟

كبناء أنشئ عام 1974 تابعا للجمعية، ولم يستطيعوا ماديا استكماله، وبعد الاجتياح الإسرائيلي استقر به الإسرائيليون ودمروا جزءا كبيرا منه. وفي عام 1986 صدر قرار البدء به كبناء مستشفى، وبدأ العمل به أيضا عام 1986.

ما هي الجهات التي ساعدت في بنائه؟
 
ساهم الاتحاد الدولي للهلال والصليب في البناء.
 

هل يمكن أن تحدثنا عن قسم غسيل الكلى؟
 
قسم غسيل الكلى فيه 15 وحدة غسيل كلى، ويعالج فيه 60 مريضا. وقد تبرع بالأجهزة الأستاذ حسين الطبري وهو فلسطيني مقيم في الخارج ويمول 70% من مصاريف القسم، في حين تغطي الجمعية 30% الباقية، بالإضافة إلى استشفاء على حساب ونفقة جمعية الهلال.
 
تستقبلون كل الفلسطينيين سواء الذين يحملون بطاقة 67 أو 48؟
 
لا تمييز بين فلسطيني وفلسطيني.
 

هل تستقبلون المرضى غير الفلسطينيين؟
 
توجد فتاة صغيرة لبنانية بدأت معنا منذ اف
تتاح القسم ومازالت، واللبنانيون في الحقيقة تغطيهم وزارة الصحة اللبنانية في مستشفياتها، فهي تستقبلهم مجانا.
 

كم عدد الذين يغسلون الكلى في الهمشري؟
 
بحدود 60 مريضا، وهؤلاء الآن موجودون، وهناك نسبة 2-3% شهريا يموتون، والرقم للمرضى دائما ما بين 60 إلى 63 أو يزيد قليلا. وشهريا دائما هناك حالات جديدة ونحن لا نستقبل كل مرضى الكلى هنا فقد يتعالجون في مستشفيات لبنانية أخرى، فبعضهم مقتدر والبعض قد يجد من يساعده.
 
في تقديركم كم العدد الحالي لمرضى الكلى الذين يتعالجون خارج الهمشري؟
 
ربما 20 مريضا لأننا سجلنا 20 مريضا من البقاع والشمال، وقد جاءنا جزء منهم والباقي لم يأت.