إعداد: قسم البحوث والدراسات

عرفت موريتانيا انتخابين رئاسيين قبل هذا الاقتراع، كما عرفت العديد من الانتخابات التشريعية والبلدية. وتوضح الأرقام التالية النسب المئوية وعدد مقاعد المشاركين في الانتخابات الرئاسية والتشريعية.

الانتخابات الرئاسية 1992

المرشح

النسبة المئوية

معاوية ولد الطايع

62.65%

أحمد ولد داداه

32.50%

المصطفى ولد محمد السالك

3.80%

محمد محمود ولد اماه

1%

حصل المرشح ولد الطايع على أعلى نسبة من الأصوات في الانتخابات الرئاسية لسنة 1992 حسب الأرقام الرسمية. وقد ذكرت المعارضة أن الانتخابات عرفت تزويرا كبيرا وهو أمر ظل النظام ينكره.

الانتخابات التشريعية 1992

تتوزع السلطة التشريعية الموريتانية إلى غرفتين: الجمعية الوطنية التي يتم اختيار أعضائها بالانتخاب المباشر وعدد مقاعدها 79 (أصبح عدد أعضائها الآن 81)، ومجلس الشيوخ وينتخبه أعضاء المجالس البلدية وعدد مقاعده 56. وقد قاطعت أغلب الأحزاب هذه الانتخابات وكانت النتائج:

أ- الجمعية الوطنية:

الجهة المترشحة

عدد المقاعد

الحزب الجمهوري الحاكم

67

المستقلون

10

التجمع من أجل الديمقراطية والتقدم

1

الحزب الموريتاني للتجديد

1

ب- مجلس الشيوخ:

الجهة المترشحة

عدد المقاعد

الحزب الجمهوري الحاكم

35

المستقلون

21

الانتخابات التشريعية 1996

شاركت المعارضة إلى جانب أحزاب الأغلبية الرئاسية في تشريعيات 1996، وكان مجموع الأحزاب المشاركة 13 حزبا ومعها 50 مرشحا مستقلا، إلا أن حزب اتحاد القوى الديمقراطية المعارض انسحب في الجولة الثانية في حين شارك العمل من أجل التغيير الحزب المعارض الآخر في الجولتين. وكان توزيع مقاعد الجمعية الوطنية كالتالي:

الجهة المترشحة

عدد المقاعد

الحزب الجمهوري الحاكم

70

المستقلون

7

التجمع من أجل الديمقراطية والتقدم

1

العمل من أجل التغيير

1

وقد كرست هذه الانتخابات فوز الحزب الحاكم مما دفع بالمعارضة إلى اتهامه من جديد بعدم الشفافية وتزوير الأصوات. واعتبر الحزب الجمهوري أن ضعف المعارضة وتفككها هو سبب فشلها في الانتخابات.

الانتخابات الرئاسية 1997

المرشح

النسبة

معاوية ولد الطايع

90.25%

محمد الأمين الشبيه ولد الشيخ ماء العينين

6.97%

مولاي الحسن ولد الجيد

0.9 %

محمد محمود ولد اماه

0.7 %

كان آمادو مختار

0.4 %

قاطعت أغلب أحزاب المعارضة هذه الانتخابات ولم يكن ضمن المرشحين من استطاع أن يصل إلى نتيجة تقارب ما حصل عليه رئيس الجمهورية.

الانتخابات التشريعية 2001

شاركت في هذه التشريعيات 13 حزبا من أحزاب الأغلبية الرئاسية وأحزاب المعارضة وأحزاب أخرى بعدد لوائح بلغ 164 لائحة وكان توزيع مقاعد الجمعية الوطنية كالتالي:

الحزب

عدد المقاعد

الحزب الجمهوري الحاكم

64

التجمع من أجل الديمقراطية والوحدة

3

الاتحاد من أجل الديمقراطية والتقدم

3

العمل من أجل التغيير (اندمج في التحالف التقدمي الشعبي)

4

اتحاد القوى الديمقراطية (أصبح القوى الديمقراطية)

3

اتحاد قوى التقدم

3

الجبهة الشعبية

1

تجديد مجلس الشيوخ

كان أول انتخاب لمجلس الشيوخ في أكتوبر/ تشرين الأول 1996 حين هيمن الحزب الجمهوري الحاكم على مقاعده الـ56. ولم تتغير هيمنة الحزب عندما جدد ثلث أعضائه يوم 17 أبريل/ نيسان 1998، وظلت الحال نفسها في التجديد الثاني عام 2000. وكان أول تغيير بسيط يحدث في تجديد الثلث الأخير يوم 12 أبريل/ نيسان 2002 حين حصل اتحاد القوى الديمقراطية على مقعد يتيم، في حين بقيت باقي المقاعد في يد الحزب الجمهوري الحاكم.

رئاسيات نوفمبر/ تشرين الثاني 2003

المرشح

النسبة المائوية

معاوية ولد سيد أحمد الطايع

66.69 %

محمد خونا ولد هيدالة

18.73 %

أحمد ولد داداه

6.89 %

مسعود ولد بلخير

5.30 %

مولاي الحسن ولد الجيد

1.48 %

عائشة بنت جدانة

0.47 %

بلغ عدد المسجلين لهذه الانتخابات ما يناهز المليون ناخب موزعين على 23 ألف مكتب تصويت وبلغت نسبة المشاركة 60.83 % حسب الإحصائيات التي أعلنت عنها وزارة الداخلية الموريتانية.
_______________
الجزيرة نت
المصادر:
1 - أرشيف الجزير نت
2 -
سيدي أحمد ولد أحمد سالم: الأحزاب السياسية في موريتانيا: النشأة والتطور (تحت الطبع).