الرئيس الفنزويلي المؤقت
بيدرو كارمونا
ولد بيدرو كارمونا عام 1942، ودرس الاقتصاد في بلاده ثم في بلجيكا.

الوظائف
عمل أغلب حياته في القطاع الخاص كما مثل فنزويلا في بعض التظاهرات الاقتصادية المالية في الخارج. ومن أبرز وظائف كارمونا:

  • رئاسة اتحاد غرف التجارة والزراعة والصناعة والخدمات المعروفة باسم "فيداكمراس" والتي تضم كبرى المؤسسات الاقتصادية الفنزويلية.
  • رئاسة الجمعية الفنزويلية للصناعة والبتروكيمياء من 1992 إلى 1995.
  • من 1995 إلى 1997: رئيس الكونفدرالية الفنزويلية للمصنعين.
  • عين مندوبا خاصا لبلاده لدى مقر الاتحاد الأوروبي ببروكسل وكذلك مندوبا لدى جمعية أميركا اللاتينية للتجارية الحرة بمونتفيديو.

التحالف مع النقابات ضد شافيز
قاد كارمونا حملة ضد سياسات شافيز خاصة في المجال الاقتصادي. ومن المفارقات أنه تحالف مع كارلوس أورتيغا زعيم النقابة الفنزويلية حيث لم يعهد تحالف بين النقابات وأرباب العمل.

رئاسة لم تدم طويلا
عين كارمونا رئيسا مؤقتا للحكومة الانتقالية بفنزويلا بعد الانقلاب في 11 أبريل/ نيسان 2002 على شافيز، وقد عين مباشرة في إدارته بعض الوجوه الفنزويلية ذات التوجه اليميني المتطرف، إلا أنه تمت تنحيته بعد 48 ساعة من الحكم بعد مظاهرات شعبية وتدخل الجيش لصالح الرئيس المخلوع. وعلى الرغم من قصر مدة ولايته فقد ألغى الرئيس المؤقت كارمونا 49 مرسوما صادرة عن الحكومة المخلوعة وتشمل قطاعات حساسة مثل الإصلاح الزراعي وإعادة هيكلة القطاع النفطي الذي أمم عام 1976.

في المنفى
غادر بيدرو كارمونا الذي اتهم بالتمرد العسكري ومحاولة الاستيلاء على السلطة، القصر الرئاسي وعاد إلى منزله حيث فرضت عليه الإقامة الجبرية. وقد وافق الرئيس الفنزويلي شافيز على رحيل قائد الانقلاب الفاشل بيدرو كارمونا إلى كولومبيا بعد أن وافقت بوغوتا على منحه حق اللجوء السياسي.
______________
المصادر:
1 -
Revolutionary gives way to business leader
2 - Venezuela"s Coup
3 - Pedro Carmona Estanga : PERFIL
4 - كارمونا رئيسا وحل البرلمان الفنزويلي
5 - رجل أعمال يرأس الحكومة الانتقالية في فنزويلا‎