أولا:
يتحد مواطنو التبت ويطردون القوى العدوانية الإمبريالية من التبت ويعود أبناء التبت الى أسرة الوطن الكبرى لجمهورية الصين الشعبية.

ثانيا:
يزحف جيش التحرير الشعبي نحو التبت بالتعاون الإيجابي من حكومة التبت المحلية لتعزيز الدفاع الوطني.

ثالثا:
بناء على السياسة القومية في المنهاج المشترك للمؤتمر الاستشاري السياسي للشعب الصيني وتحت القيادة الموحدة للحكومة الشعبية المركزية يتمتع أبناء التبت بحق ممارسة الحكم الذاتي القومي الإقليمي.

رابعا:
لا تغير الحكومة المركزية النظام السياسي الجاري في التبت، كما لا تغير الحكومة المركزية المكانة والصلاحيات القديمة لدالاي لاما. ويعمل المسؤولون على مختلف المستويات في مناصبهم كما كانوا في الماضي.

خامسا:
يجب المحافظة على المكانة والصلاحيات القديمة لبانتشان غردني.

سادسا:
أن المكانة والصلاحيات القديمة لدالاي لاما وبانتشان غردني والمذكورة سابقا هي المكانة والصلاحيات لدالاي لاما الثالث عشر وبانتشان غردني التاسع في فترة التعامل الودي فيما بينهما.

سابعا:
لا تغير الحكومة المركزية ممارسة سياسة حرية الاعتقاد الديني التي ينص عليها المنهاج المشترك للمؤتمر الاستشاري السياسي للشعب الصيني، واحترام الاعتقاد الديني والعادات التقليدية لأبناء التبت، وحماية دخل معابد لاما.

ثامنا:
سيتحول الجيش التبتي بالتدريج إلى جيش التحرير الشعبي ويصبح جزءا من قوات الدفاع لجمهورية الصين الشعبية.

تاسعا:
تنمية اللغة والكتابة والتربية والتعليم في مدارس قومية التبت تدريجيا وفقا لأحوال التبت الواقعية.

عاشرا:
تنمية الزراعة وتربية المواشي والتجارة والصناعة تدريجيا لتحسين حياة أبناء التبت وفقا لأحوال التبت الواقعية.

حادي عشر:
لا تفرض الحكومة المركزية إصلاحات معينة على الحكومة المحلية في التبت. ويجب على حكومة التبت المحلية أن تقوم بتلقاء نفسها بالإصلاح وإذا طرح مواطنو التبت طلب الإصلاح يجب أن يتخذ أسلوب التشاور مع القادة التبتيين للوصول إلى تسوية.

ثاني عشر:
بالنسبة إلى المسؤولين الذين كانوا قريبين من الإمبريالية وحزب كومينتانغ في الماضي إذا قطعوا علاقاتهم مع الإمبريالية وحزب كومينتانغ بصورة حازمة ولا يمارسون نشاطات التخريب والمقاومة يمكنهم أن يعملوا باستمرار في مناصبهم القديمة بصرف النظر عن أخطائهم الماضية.

ثالث عشر:
يجب أن يلتزم جيش التحرير الشعبي الذي يدخل التبت بالسياسات المختلفة المذكورة أعلاه. وفي الوقت نفسه يجب أن يمارس العدل في الشراء والبيع ولا يأخذ أشياء الجماهير ولو إبرة وخيطا.

رابع عشر:
تعالج الحكومة الشعبية المركزية بصورة موحدة جميع الشؤون الخارجية لمنطقة التبت وتتعايش مع الدول المجاورة تعايشا سلميا وتقيم علاقات تجارية عادلة معها للعمل على تنميتها على أساس المساواة والمنفعة المتبادلة وتبادل احترام السيادة وسلامة الآراضي.

خامس عشر:
من أجل ضمان تنفيذ هذه الاتفاقية، تؤسس الحكومة الشعبية المركزية لجنة سياسية عسكرية ومقر قيادة للمنطقة العسكرية في التبت وتدعو العاملين التبتيين المحليين إلى العمل فيهما بقدر الإمكان مع العاملين الموفدين من الحكومة الشعبية المركزية.

يجب أن يكون بين العاملين التبتيين الذين يعملون في اللجنة السياسية العسكرية العناصر الوطنية في حكومة التبت المحلية والأقاليم والمعابد الرئيسية المختلفة.

وبعد أن يرشحهم المبعوثون المعتمدون من الحكومة الشعبية المركزية مع الأطراف المعنية عبر المشاورة، ثم تقدم قائمة أسمائهم إلى الحكومة الشعبية المركزية لتعينهم رسميا.

سادس عشر:
تعتمد الحكومة الشعبية المركزية النفقات التي تحتاج إليها اللجنة السياسية العسكرية ومقر قيادة المنطقة العسكرية وجيش التحرير الشعبي المرابط في التبت، ويشتري جيش التحرير الشعبي الحبوب والمستلزمات اليومية الأخرى وينقلها بالتعاون مع حكومة التبت المحلية.

سابع عشر:
ستكون هذه الاتفاقية سارية المفعول فور التوقيع والختم عليها.

المبعوثون المفوضون من الحكومة الشعبية المركزية:

كبير المبعوثين:
لي وي هان (التوقيع والختم)

المبعوث:
تشانغ جين وو (التوقيع والختم)
تشانغ قو هوا (التوقيع والختم)
سون تشي يوان (التوقيع والختم)

المبعوثون المفوضون من حكومة التبت المحلية:

كبير المبعوثين:
أبي أوانغجمي (التوقيع والختم)

المبعوث:
كيمو سوأن وانغدوي (التوقيع والختم)
تودانداندي (التوقيع والختم)
تودينغليمن (التوقيع والختم)
سانغبو دنزينغدونتشو (التوقيع والختم)

بكين 23 مايو/أيار 1951

________________
المصدر: وزارة خارجية جمهورية الصين الشعبية
http://www.mfa.gov.cn/ara/ljzg/zgxz/t22452.htm

شارك برأيك