النشأة
 
تأسست المحافظة السامية للأمازيغية في مايو/أيار 1995 في عهد الرئيس الجزائري اليامين زروال على إثر الإضراب المفتوح الذي نفذته الحركة الأمازيغية في منطقة القبائل.
 
وكانت قد تأسست عقب اتفاق مبدئي مع ممثلي الجمعيات والهيئات الأمازيغية مع الرئيس زروال يوم 22 أبريل/نيسان 1995، وترتبط المحافظة برئاسة الجمهورية مباشرة.
 
الأهداف
 
تقدم المحافظة استشارة للرئيس الجزائري حول تطوير الأمازيغية، كما تكلف بمهمة الإسراع بترقية الأمازيغية ودمجها في النظام التعليمي والإعلامي والسياسي.
 
الرئاسة
 
عين السيد يدر آيت عمران محند أول رئيس (محافظ) للمحافظة السامية للأمازيغية في مايو/أيار 1995، وظل يشعل هذه الوظيفة حتى وفاته يوم 30 أكتوبر/تشرين الأول 2004، ولم يعين عليها رئيس منذ ذلك التاريخ.
 
الحصيلة
 
قامت المحافظة بعدة أمور من أبرزها:
  • إدخال الأمازيغية في النظام التعليمي الأساسي والثانوي عبر 16 ولاية جزائرية.
  • فتح فرع لشهادة البكالوريوس في الأمازيغية.
  • تأطير أكثر من 200 أستاذ جامعي.
  • تخصيص نشرات إخبارية بالأمازيغية، في التلفزيون الجزائري.

كما صارت اللغة الأمازيغية تستعمل في نقاشات مجلس الأمة (البرلمان الجزائري)، ويسعى نشطاء الجمعيات الأمازيغية البالغ عددها أكثر من 6 آلاف جمعية إلى ترسيم اللغة الأمازيغية من خلال النص على أنها لغة رسمية في الدستور الجزائري.

الأمازيغية والمؤسسات الجزائرية المغربية

مقارنة بين المؤسستين الشبيهتين المحافظة السامية للأمازيغية بالجزائر والمعهد الملكي للثقافة الأمازيغية بالمغرب:

المحافظة

المعهد

تاريخ التأسيس

1995

2001

ملابسات التأسيس

بعد إضرابات

إثر خطاب ملكي

العلاقة بالدولة

تابعة لرئاسة الجمهورية

تابع للقصر الملكي

الحصيلة

-إدماج في 16 مؤسسة تعليمية
-إنشاء شهادة ليسانس بالأمازيغية
-إدماج في وسائل الإعلام

-اعتماد حرف التيفناغ 
-إدماج في التعليم الإعدادي والثانوي
-الوصول إلى الإدماج الكلي سنة 2008

رؤساء الهيئة

 يدر آيت عمران حتى وفاته في أكتوبر/تشرين الأول 2004
ولم يعين عليها أحد بعده

- محمد شفيق حتى 2003
- أحمد بوكوس

 

تحديات

لم تبلغ سقف المطالب الأمازيغية

استقال عدد من أعضائه

_______________
المراجع:
1 - موقع الحوار المتمدن من خلال الرابط: ww w.rezgar.com
2 - أرشيف الجزيرة نت
3 - موقع الأدب الجزائري (بالفرنسية) من خلال الرابط:
ht tp://d zlit.free.fr