* إعداد/قسم الدراسات والبحوث

إن العرب هم الحاضن الأول للإسلام وبهم وبلغتهم قامت حضارته، ولهذا الاعتبار خلفت الاحتكاكات السلبية ما بين الإسلام السياسي وأميركا آثاراً سيئة على العلاقات العربية الأميركية.

1979
الثورة الإيرانية أول احتكاك كبير بين الإسلام السياسي والولايات المتحدة، حيث شهدت الثورة احتجاز عدد كبير من الرهائن الأمريكيين.

1981
الغزو السوفيتي لأفغانستان ودعم الولايات المتحدة و الأنظمة العربية المحافظة لأعداد كبيرة من المجاهدين العرب بالمال والسلاح.

1981
مقتل الرئيس أنور السادات المصري أثناء احتفال عسكري على يد مجموعة إسلامية عسكرية على خلفية توقيعه معاهدة سلام مع إسرائيل.

1993
دخول القوات الأمريكية للصومال واستهدافها من قبل جماعات إسلامية حيث اضطرت بعد ذلك إلى الرحيل.

1995
تفجير الرياض الذي استهدف عسكريين أمريكيين في المملكة العربية السعودية.

1996
تفجير الخبر واستهدف قاعدة عسكرية أمريكية في السعودية من قبل مجموعة إسلامية.

1998
تفجير سفارتي الولايات المتحدة في نيروبي ودار السلام من قبل جماعات إسلامية.

1998
أمريكا تقصف مصنعا للأدوية في السودان ومعسكراً في أفغانستان يعتقد أنه يتبع لتنظيم القاعدة التي يتزعمها أسامة ابن لادن، وذلك على خلفية اتهام واشنطن للتنظيم بضلوعه في تفجير السفارتين الأمريكيتين في نيروبي ودار السلام.

2001
تفجير المدمرة الأمريكية كول في المياه الإقليمية لليمن من قبل مجموعة إسلامية يعتقد أنها تتبع لتنظيم القاعدة.

2001
في الحادي عشر من سبتمبر/أيلول كان تفجير مبنى التجارة العالمي في نيويورك و البنتاغون بواسطة طائرات مدنية أميركية مأهولة بالركاب كان قد قام بخطفها إسلاميون من جماعة القاعدة التي يتزعمها أسامة بن لادن، ومن بعدها شنت واشنطن على ما يسمى بالحرب على الإرهاب، ودشنت استراتيجية جديدة للتعامل مع المسلمين والعرب.

2002
في يناير/كانون الثاني أمريكا تبدأ حربا على أفغانستان تستهدف القضاء على تنظيم القاعدة وحكم طالبان، وتستطيع بعد أشهر من إزالة الحكم هناك، ثم تبدأ حملة اعتقالات وملاحقات ضد الحركات الإسلامية التي تصف تفسها بالجهادية.
ـــــــــــــــــ
* الجزيرة نت