* إعداد/قسم البحوث والدراسات

فهد بن عبدالعزيز آل سعود
ولد الملك فهد في الرياض، وتلقى تعليمه الأولي بمدرسة الأمراء التي كان والده قد أنشأها داخل قصره لتعليم أبنائه في المرحلة الأولى، ثم بالمعهد السعودي بمكة المكرمة.

وقبيل توليه الحكم، تقلد الملك فهد عدداً من المناصب، هي: أول وزير للمعارف في المملكة العربية السعودية عام 1953، ووزيراً للداخلية في عام 1962، ونائباً ثانياً لرئيس مجلس الوزراء، بالإضافة إلى منصب وزير الداخلية، في عام 1967.

وبعد مبايعة الملك خالد في عام 1975، تولى الملك فهد ولاية العهد، بالإضافة إلى منصب نائب لرئيس الوزراء. ومن ناحية أخرى، فقد شارك الملك فهد، ورأس العديد من الوفود السعودية في العديد من المؤتمرات العربية والدولية.

وقد شهد عهد الملك فهد، وتحديداً في عام 1992، صدور ثلاثة مراسيم ملكية،

  • يتصل الأول بتحديد النظام الأساسي للحكم، باعتبار المملكة العربية السعودية دولة عربية إسلامية يتوارث العرش فيها أبناء عبد العزيز آل سعود وبحيث تتم مبايعة الأصلح منهم للحكم.
  • أما المرسوم الثاني فيتعلق بإنشاء مجلس للشورى، مكون من رئيس وستين عضواً.
  • فيما يرتبط المرسوم الثالث بنظام المناطق (المقاطعات) في المملكة.

وإضافة إلى دوره المؤثر على صعيد محاولات احتواء الحرب الأهلية في لبنان، فإن اسم الملك فهد يرتبط على الصعيد العربي والإقليمي بالمبادرة التي قدمها عام 1982، إبان فترة ولايته للعهد، لحل القضية الفلسطينية، والتي عرفت بمبادرة فهد.

وبسبب حالته الصحية مؤخراً فإن ولي عهده الأمير عبدالله بن عبد العزيز يتحمل القسط الأكبر في إدارة شؤون المملكة.
ــــــــــــــــ
* الجزيرة نت

-المصادر
1- الموسوعة العربية العالمية، مؤسسة أعمال الموسوعة للنشر والتوزيع، الرياض، 1996.
2- محمد محمود ربيع وإسماعيل صبري مقلد (محرران)، موسوعة العلوم السياسية، جامعة الكويت، الكويت، 1993 / 1994.
3- The Encyclopedia Americana, Grolier Incorporated, Danbury, 1989