يعد الأب فيليب عباس غبوش من الشخصيات المؤثرة في منطقة جبال النوبة، وله حضور سياسي وديني هام.

ترأس غبوش اتحاد جبال النوبة وهو كيان جهوي تأسس عام 1964 اعتراضا على ما يصفونه بتهميش وضعف التنمية في هذه المنطقة، وخاض الاتحاد انتخابات 1965 وحصل على 8 نواب قبل أن يحل في عهد الرئيس نميري 1970. وفي تلك الفترة انضم الأب غبوش للمعارضة الخارجية ولم يعد إلى الخرطوم إلا مع المصالحة الوطنية عام 1977. وأسس بعد ذلك حزب السودان الحر.


- ولد عام 1921
- وهو أسقف من إقليم النوبة
- أسس 1964 اتحاد جبال النوبة وفي نهاية السبعينيات حزب السودان الحر
- ترأس حزب السودان الموحد الوطني بعد تأسيسه عام 2000

وفي الفترة الواقعة بين 2-5 ديسمبر/ كانون الأول 2002، انعقد مؤتمر يضم المنحدرين من جبال النوبة، حضره 3000 مندوب من بينهم ممثلو أحزاب عديدة وجماعات سياسية ومدنية. وكان من أبرز نتائج المؤتمر حل أحزاب النوبة الأربعة وتأسيس حزب واحد جديد هو "حزب السودان الموحد الوطني" (USNP)، برئاسة الأب فيليب عباس.

والأحزاب الأربعة المندمجة هي حزب السودان الحر (فيليب عباس غبوش)، والحزب القومي السوداني (البروفيسور الأمين حمودة)، والحزب القومي السوداني (القيادة الجماعية بزعامة محمد حماد كوي)، والاتحاد العام لجبال النوبة (يوسف عبدالله جبريل).

وحضر رئيس الحركة الشعبية جون قرنق هذا المؤتمر، لا بل أشار البعض إلى أنه كان الراعي له، في محاولة لرفع سقف المفاوضات وتوسيع الجبهة الجنوبية المعارضة بانضمام جبال النوبة إليها.

وحضر رئيس الحركة الشعبية جون قرنق هذا المؤتمر، لا بل أشار البعض إلى أنه كان الراعي له، في محاولة لدفع سقف المفاوضات وتوسيع الجبهة الجنوبية المعارضة بانضمام جبال النوبة إليها. وبالفعل انتهى المؤتمر بتفويض قرنق تفويضا كاملا لمناقشة مستقبل مصير جبال النوبة في مفاوضات السلام مع الخرطوم والوسطاء.

ويعتبر إقليم النوبة من بين ما يعرف بالمناطق الثلاث المهمشة (إبيي وجبال النوبة ومنطقة جنوب النيل الأزرق) التي تشكل نقطة من النقاط الخمس المثارة بحدة خلال جلسات المفاوضات بين حكومة الخرطوم والحركة الشعبية.
_______________
المصادر:
1 - مؤتمر كل النوبا
2 - مبادرة أمريكية لجمع البشير وقرنق بنيروبي