رئيس وزراء الهند سابقا
لال بهادور شاستري
كان لال بهادور واحدا من أبرز الشخصيات في تاريخ الهند. فقد كان عسكريا فذا في جماعة جنود الحرية المسالمين التي كان يتزعمها غاندي. كان محط أنظار الحزب الحاكم كخليفة لنهرو في رئاسة الوزراء، إثر وفاته بأزمة قلبية عام 1964.

الميلاد والنشأة
ولد لال بهادور في 2 أكتوبر/ تشرين الأول 1904 في مدينة موغالساراي على مقربة من ولاية كاشي ونشأ في أسرة تعمل بالزراعة. عمل بالتدريس في بداية حياته ثم كاتبا في إحدى الدوائر الحكومية. توفيت والدته وهو ابن سنة واحدة وتربى في بيت جده مع أختيه.

الانتماء الفكري
ينتمي لال بهادور إلى مدرسة غاندي في ما يسمى بالمقاومة السلمية وعدم التعاون مع الحكومة البريطانية أثناء حكمها للهند، الأمر الذي منعه من الانتظام في الدراسة على نحو متواصل وشارك في التظاهرات التي دعا إليها غاندي ضد الحكومة البريطانية واعتقل وهو في السابعة عشرة وأطلق سراحه لصغر سنه.

الدراسة
تابع لال بهادور دراسته بعد فترة انقطاع في مدرسة كاشي فديا بيث القومية حيث استمر هناك أربع سنوات درس خلالها الفلسفة التي كان لها تأثير كبير على مسار حياته. وفي عام 1926 حصل على درجة "شاستري"، أي العالم بالكتب المقدسة، وترك مدرسة كاشي فديا بيث وأصبح عضوا دائما في جمعية خدام الشعب التي أسسها لالا لاجبات لاي.

الحياة السياسية
رشح للهيئة التشريعية المركزية عام 1952 وعمل وزيرا للسكك الحديدية في الفترة من 1952-1956، ووزيرا للتجارة والصناعة من 1957-1961، ثم وزيرا للشؤون الداخلية من 1961-1963 قبل أن يخلف جواهر لال نهرو رئيسا للوزراء عام 1964. وعقب الحرب الهندية الباكستانية عام 1965 التقى شاستري بالرئيس الباكستاني أيوب خان في طشقند ووقع معه إعلان عدم الحرب أو ما عرف باتفاق طشقند. ومات في اليوم التالي لتوقيع الاتفاقية في 11 يناير/ كانون الثاني 1966.
______
المصدر:
موقع الهند الحرة/ شخصيات/ زعماء عظام

موقع معلومات من فضلك

المصدر : غير معروف