تكبير الصورة - "جماعة التوحيد" تتبنى هجوم تمنراست

"جماعة التوحيد" تتبنى هجوم تمنراست

قالت جماعة تطلق على نفسها "جماعة التوحيد والجهاد في غرب أفريقيا" إنها تقف وراء الهجوم الذي استهدف صبيحة أمس مقرا تابعا للدرك الوطني في مدينة تمنراست بأقصى جنوب الجزائر، الذي أسفر، حسب ما أوردته مصادر رسمية، عن إصابة 23 شخصا.