تكبير الصورة - قوات دفاع ذاتي لحماية العلويين باللاذقية

قوات دفاع ذاتي لحماية العلويين باللاذقية

لا تدري العجوز أم عاطف حقيقة شعورها وهي تجهز ابنها عاطف بسلاحه ليقف بحاجز بريف اللاذقية تم تفريغه من عناصر الجيش بعد أن تكفل أهالي الطائفة العلوية بحماية مناطقهم بأنفسهم.