تكبير الصورة - ضاحية بيروت الجنوبية ضحية الحرب السورية

ضاحية بيروت الجنوبية ضحية الحرب السورية

على بعد عشرين مترا من مكان التفجير الانتحاري الأول الذي استهدف حيا شعبيا أمس في ضاحية بيروت الجنوبية، تجلس والدة حسناء التي سقطت في التفجير، مفجوعة لا تصدق ما جرى.