تكبير الصورة - اللاجئون الأفارقة باليمن.. معاناة لا تنتهي

اللاجئون الأفارقة باليمن.. معاناة لا تنتهي

يسعى الكثير من المهاجرين من أفريقيا للاستقرار باليمن هرباً من الجفاف والوضع الاقتصادي المتردي وعدم الاستقرار الأمني، مضيفين بذلك أعباءً للبلد الذي يعد من أفقر البلدان العربية، ويعاني من بطالة تصل إلى 40%، ومن مشكلة النزوح الداخلي.