تكبير الصورة - سويديون يمحون آثار العدوان على مسجد بالزهور

سويديون يمحون آثار العدوان على مسجد بالزهور

كل شيء يوحي بالهدوء والطمأنينة في محيط المسجد الكبير بوسط ستوكهولم بعد أسابيع قليلة على تعرضه -مطلع شهر يناير/كانون الثاني الماضي- لعملية اعتداء من قبل مجهولين أقدموا على تخريب أبوابه الرئيسية، وكتابة عبارات معادية ورسومات لصلبان معقوفة ترمز إلى النازية الجديدة.