تكبير الصورة - حواسيب المستقبل تسمع وترى

حواسيب المستقبل تسمع وترى

أكدت شركة إنتل أنها خصصت مائة مليون دولار للعمل على مشرو ع يجعل من الحاسوب الشخصي قادرا على الإبصار والسمع واللمس، مشيرة إلى أنها ستبذل مجهودا لجذب شركاء للمشاركة في هذا المشروع الذي سيستغرق إنجازه عدة سنوات.