تكبير الصورة - الأمم المتحدة تدق ناقوس الخطر في الفلوجة

الأمم المتحدة تدق ناقوس الخطر في الفلوجة

أعلنت الأمم المتحدة أن نحو ثمانمئة شخص فقط تمكنوا من الفرار من مدينة الفلوجة منذ بدء العملية العسكرية الكبرى لاستعادة السيطرة عليها، بينما يعاني السكان العالقون فيها ظروفا معيشية رهيبة.