تكبير الصورة - اختبار يكشف الإصابة بإيبولا في دقائق

اختبار يكشف الإصابة بإيبولا في دقائق

طوّر باحثون أميركيون اختبارا تشخيصيا جديدا، يكشف عن إصابة الأشخاص بفيروس إيبولا القاتل، بدقة وسهولة في غضون دقائق معدودة، ليكون أسرع من الاختبارات التقليدية التي تتطلب أياما حتى تظهر نتائجها.